الأحد، 27 سبتمبر، 2009

لله دركم يا حماة الاقصى


كان من المفروض اليوم أن أدون اليوم تدوينة غير هذه ولكن ما حصل اليوم في ساحة المسجد الاقصى يشل التفكير باي موضوع آخر ولن تكون لدي الجرأة الكافية لاكتب عن شيء آآخر سوى ما يحصل في هذه البقعة المقدسة من أرض فلسطين الام ..


اليوم سقط ما يقارب 13 بين شهيد وجريح من أجل الدفاع عن الاقصى .. في محاولة لصد اقتحام المستوطنين اليهود لساحة المسجد الاقصى وقد أغلقت سلطات الصهونية كافة بوابات المسجد قبل اقتحامها بقوة تساندها عناصر من شرطة الاحتلال لقمع وتفريق جموع المصلين الذين احتشدوا في باحات الأقصى منذ صلاة فجر اليوم الأحد وذلك للتصدي لأي محاولة اقتحام للأقصى من قبل الجماعات اليهودية المتطرفة التي كشفت نيتها قبل فترة بشأن اقتحام الأقصى اليوم وأداء طقوس تلمودية في باحاته بمناسبة ما يسمى (عيد الغفران) اليهودي .

وهناك من يقول بان هذه الاقتحامات ما هي الاتجارب والقادم أكبر واقوى وليس خوفا باعتقادهم وانما باعتقادهم بانهم مازالوا غير طهورين للقيام بهذا الامر !!!

فقد نشرت الجماعات المتطرفة على مواقعها منذ فترة نيتها في اقتحام الاقصى ووزعت الصور على مواقعها على الانترنت تدعو فيه الى الاقتحام في هذا اليوم ..

ولكن كان اهل القدس مرابطين لها في ساحة المسجد ابدا ودوما ..

الجامعة العربية وكما المعتاد قد قامت باستنكار ما قام به هذه الطائفات مشكورة والدعاء لنا لها بالبقاء دوما فوق راس الدول العربية لحفظ ..

حقوق العرب والمسلمين في بقاع الارض فلوكان صلاح الدين موجود لما وجدنا له بسمة ترى مادام الاقصى في يد الصليبين ولكن الزعماء العرب نرى بسماتهم عريضة امام الاعلام فحسبنا الله ونعم الوكيل في كل عميل باع الأرض المباركة وهي أرض وقف لكل مسلم نسأل الله أن يرزقنا الشهادة علي أعتاب الأقصي ..

لله دركم يا حماة الاقصى "ولا تهنوا ولا تحزنوا وانتم الاعلون ان كنتم مؤمنين"

->إقراء المزيد...

7 التعليقات:

مجد الدين 27 سبتمبر، 2009 3:34 م  

السلام عليكم

فعلا بدأنا اليوم باستقبال تلك الهجمة الشرسة من كلاب الاحتلال على المسجد الاقصى , وقطعان المستوطنين والمتدينين تحاول تدنيسه لكن بارك الله بكل من تصدى لهم ...

بوركت اختنا

تركي الغامدي 27 سبتمبر، 2009 4:26 م  

منذ الصغر وأنا أحلم بالصلاة في القدس وأسأل الله تعالى أن يمن عليّ بذلك وقد تطهرت من دنس المحتلين ، إنه سميع مجيب ... أما مايحدث فليس بغريب في الجانبين وأعني بذلك مكر اليهود ومحاولاتهم الفاشلة بحثاً عن هيكلهم المزعوم ... والتمسك لدرجة مخجلة بالحد الأدنى من ردة الفعل العربية والإسلامية .

سامر محمد عرموش 27 سبتمبر، 2009 4:42 م  

وأسفاه على شعوب اصابها الصمم
وأسفاه على امة دفنت راسها في التراب
وأسفاه على مسلمين بالوراثه
وأسفاه على قلوب ماتت
وأسفاه على كل من سمع ورأى ولم يتحرك
حسبنا الله ونعم الوكيل
لكن اقسم انكم نعم الرجال يا شعبي الحبيب
يا اهلنا في القدس عليكم المعوال
وعليكم نبني الامال
تقبل مروري وتحياتي

" sara " 27 سبتمبر، 2009 4:45 م  

ليس بيدي إلا أن أدعي لهم/وسلاح المؤمن الدعاء/
اللهم أنصرهم وأخذل عدوهم وأرزقنا صلاة في الأقصى قبل الممات...آمين
اسأل الله لهم الفرج القريب , أما من الدول العربيه فياقلبي غسلت يدي منهم..
وحسبي الله ونعم الوكيل..
دمتي بحفظ الله ورعايته,,

غير معرف 27 سبتمبر، 2009 11:31 م  

لقد صحونا على هذه الفاجعة مجددا
ومرار وتكرارا ...ولكن الله متم نوره ولو كره الكافرون وماهى الا تصاريف الرحمن الذى امسك السماء ان تقع على الارض ...انه لابد من يوم واحد فقط يسدل الستار على كل بنى اسرائيل ومزق نهار النصر ليل القمع والدم البارد الاسود النتن

ليس لدى اى شىء يمكن ان يعلق به المرء

كفانا وخزا تحت الجلد
اللهم تقبل الشهداء

تشكرى يارا ولا حول ولا قوة الا بالله لانقول الا مايرضى ربنh

لمى هلول

غير معرف 28 سبتمبر، 2009 2:35 ص  

اختي يارا
خبر محزن كغيره من اخبار وطننا الحبيب فلسطين فلاحول ولا قوة الا بالله
ولله دركم يا اخواننا في فلسطين فانتم عزا وفخرا لكل عربي مسلم
وحلا لهذه المشكله قال الله تعالى في محكم أياته ( لا يغير الله ما بقوم حتى يغير ما بأنفسهم ) وقال الله تعالى ايضا ( أعدو لهم ما استطعتم من قوة )

فاسال الله ان يرد المسلمين اليه مردا جميلا وان يوحد كلمتهم لتعود لهم العزة والقوه

منية النفس

تركي الغامدي 13 نوفمبر، 2009 10:09 م  

المكرمة يارا ... للسؤال عن الحال ... وعودة ميمونة إلى التديون ... دمت والمسلمين بخير .

Blog Widget by LinkWithin

أكثر المواضيع قراءة

جميع الحقوق محفوظة © أكليل الندى

  © Blogger template 'Froggy' by Ourblogtemplates.com 2008

العودة للاعلى