الأربعاء، 11 مارس، 2009

لعبــة الحيــاة




مخطئ من يظن بان الحياة رحلة ونزهة .. فالحياة لعبة ولعبة كبيرة يشترك الكل بها فهناك من يشترك بها برضاه وهناك من يشترك غصبا عنه .. فالتعبير هنا يختلف في المعنى والظاهر للجميع مخادع ولكن المضمون واحد فلعبة الحياة هنا ان تتخلص اول شيء من سجنك الداخلي وعندها تتخلص من الاحساس انك داخل هذه اللعبة التي يجب على الجميع احترام قواعدها والالتزام بها والاهم هو تحديد مصيرك ..

فلا تفكر في الوقت الذي تمضيه هنا وهناك بل فكر كيف تمضي هذا الوقت فهنا عليك الاختيار ..اما ان تكون انسانا تافها لا قيمة له واما ان تكون انسانا ذو قيمة فلا تجعل الحياة تغرنك بحبل الثراء والسلطة فهي حبال خداعة وقد تتقطع بسهولة جدا ,,

ولا يغريك من يدعي الاخلاص فهذه العملة النادرة الوجود والغالية لا وجود لها واذا كنت محظوظا وصادفك انسان صادق فسيكون الانسان الوحيد في حياتك كلها على كرة منتحلي هذه الصفة النادرة .. فلا تتوقف عندها وواصل طريقك مهما كان الدرب طويلا وشاقا ولا تهتم او تتاثر بما تراه على جوانب هذا الطريق الطويل من استراحات او متاهات فيها فالاستراحة تاتي في آخر اللعبة لان هذه اللعبة بالذات تاتي بعدها راحة طويلة لا يعلم بها الا الله .. لذللك علينا أن نتذكر بأن العودة مستحيلة ولو للحظة واصلاح ما أخطأنا به ولذلك علينا الاقلال من أخطائنا لانه لا نستطيع العودة للاصلاح ولو لخطأ واحد ,, وهناك على الطريق ايضا الخير والشر وعلى الاغلب الخير دايما هو المنتصر فكن مع الغالب وليس المغلوب ولا تنظر خلفك لان قواعد اللعبة ذهبية ولا تستطيع اصلاح ما اخطأت به ولكن عليك الاعتراف بها بينك وبين نفسك والاعنزام على عدم تكرارها مرة اخرى ..

والان علينا بمراجعة النفس وتأكد بأنك تقوم بالامر كما هو يجب ان تقوم به وبشكل صحيح وعندها في نهاية الامر ستكتشف امرا خطيرا كنت غافلا عنه وستعرفه بنفسك وتعمل على اصلاحه وعدم الوقوع به مرة اخرى ..

->إقراء المزيد...

3 التعليقات:

samerya 11 مارس، 2009 4:46 م  

بسم الله الرحمن الرحيم
كلام جميل عن الحياة واتمنى لك الربح في هذه اللعبة
واصلي ولا تتوقفي وسيتحقق المراد

عاشق الرمثا الابية 12 مارس، 2009 10:29 ص  

كلمات جميله ولكن رأيي عن الحياة هو :
علمتني الحياه

أن أزرع الورد خريفا وأكون معطفه شتاء وأكون مطره صيفا وأكون نسيمه ربيعا
ولكن علي ان لا أعول كثيرا علي قطفه فربما سبقني اليه غيري



علمتني الحياه

أن أحزن كثيرا عندما أقول وداعا لانه ربما يكون وداعا لا لقاء بعده



علمتني الحياه

ان أحارب كل من يقف امام كرامتي وحتي لو كانت عاطفتي



علمتني الحياه

أن أفعل أكثر مما اقول فكثير الكلام قليل الفعل



علمتني الحياه

ان لا أتفائل اكثر من اللازم حتى لا ينقلب التفاؤل الى صدمة



علمتني الحياه

ان اتذكر بعد كل فرحة أحزاني.. حتى لا تخدعني الفرحة



علمتني الحياه

ان لا أهدي قلبي لمن احبه .. ولكن أهديه لمن يحبني



علمتني الحياه

ان لا أغرق في بحور الحب حتى لا أتيه فيها



علمتني الحياه

أن أنزل كل انسان منزلته فان غاليت في اكرامه ظن انني انافقه وان قصرت فقد ظلمته




علمتني الحياه

ان لا أتعامل بحسن النية دائما بل أضع جميع الاحتمالات بالحسبان



علمتني الحياه

ان احترم كبريائي محتفظا بهمومي في صدري فان اخبرت بها صديقا فقد احزنته وان علم بها عدوي فقد شمته في



علمتني الحياه

علمتني الحياه .... جوانب ضعفي ..فمتى ما أستزدت علما ..أدركت مدى جهلى ...

علمتني بأن الحياة محطات رحيل .... نهايتها مرسى ..... ودموع ...

علمتني الحياة .... أن تكسب عدوا بعد أن كان صديقا ....

علمتني أن لا أاتمن أحد ....

علمتني الحياة أن أرسم جوانبها وأن أدفن نفسي في زواياها ...

علمتني الحياة أن البكاء هو الوسيلة للهروب من الأحزان والواقع المرير ...

علمتني الحياة .... أن اعمل خيرا وارميه في البحر ...

علمتني الحياة ... أن أفي .... وهذا سبب مأساتي ...

وأبت أن تعلمني كيف أنافق وأجامل لكي تمشي أموري في الحياة ... ولكن أبيت أن أطاوعها وأجاريها .... ليس ضعفا ولكن هو مبدأ غرس في أخلاقي ....

علمتني الحياه

أن أكون كالنجوم تسهر لتنير للاخرين وتزين حياتهم دون ان تنتظر من ينظر اليها ويقول شكرا



علمتني الحياه

أن ألاقي الجميع بابتسامة صادقة فأثرها كبير جداً
.. علمتني الحياة .. أن أعترف بالأفضال و علمتني .. أن أنصت لمن يتحدث إلي حتى ينتهي ..

علمتني الحياة أن أستفيد بكل ما يحيط بي و أطوعه لخدمة من يستحق ...

علمتني الحياة أن لا أقول لا ... إلا في التشهد ...

علمتني الحياة أن القراءة عالم رحب و أن العلم ينقص مني كلما تعلمت الجديد و إذا ما ازددت علماً ... زادني علماً بجهلي ...

علمتني الحياة أن أنظر للأمور بمنظار الجدية .. كن جميلاً ترى الوجود جميلاً ...

علمتني الحياة أن الكتابة هي أرقى فنون التعبير و أدومها



علمتني الحياه

أن أكون أنا.......... ابحث في نفسي وافهمها اولا .....ثم ابحث وافهم الآخرين

علمتني الحياة ان اقبل نفسي كما هي .... بكل ما فيها من سلبيات وايجابيات واتكيف معها

علمتني الحياة عندما ....أبكي ...أن أبحث عن زاوية لا يراني فيها أحد .....
وأبكي وأخرج عبرتي ثم أمسح دمعتي وأبتسم ......

علمتني الحياة عندما أضحك أشرك معي ومن حولي ....وأطلقها ضحكة عالية ...استمتع بكل فرحة فيها .....فقد لا تعود هذه اللحظة

و علمتني الحياة ان اكون كما انا لا ابحث عما يعجب الناس بل عما يعجبني ويجعلني اثق بنفسي

علمتني الحياة ألا أقول كل ما اعرف .... وألا أكذب

ليث 12 مارس، 2009 3:34 م  

لا تكن اصعب ما في الحياة ولا اسهل ما فيها
ولكن كن الحياة في أسمى معانيها ...
______________________________________-
ممممم كتبتي طويلاً ولكن الهدف واضح وهو كما في الصورة .. يجب ان لا نكون الضحية في اللعبة وأن لا نمثل دور الجاني أيضاً .. لان الحياة ليست هذا ولا ذاك .. تنعدم طعمتها في القطبين ....

نختار طريق الوسط ونحس بطعم الحياة ونعيشها بكل معانيها واحاسيسها .. فتبدو جميلة ورائعة وقتها

تحياتي

Blog Widget by LinkWithin

أكثر المواضيع قراءة

جميع الحقوق محفوظة © أكليل الندى

  © Blogger template 'Froggy' by Ourblogtemplates.com 2008

العودة للاعلى